منتديات شبكة الإقلاع ®


الصفحة الرئيسية البحث انظمة شبكة الإقلاع سوق الاقلاع عضويات التميز (الذهبية والفضية والتجارية) جوال الإقلاع حمل صورك من هنا من خلال فتح موضوع خاص بك
بوابة الأنباء ieqla3 اختصر روابطك من هنا البرامج اعلن معنا حساب الشبكة في موقع تويتر اعلن معنا
العودة   منتديات شبكة الإقلاع ® > المنتديات الاكاديمية والثقافية > مكتبة الإقلاع العامة > المكتبة الالكترونية
التسجيل التقويم التأشير على جميع الاقسام بالمشاهدة




إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 02-07-2016, 05:15 AM   #51
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر



هذا الكتاب تأشيرة دخول لعالم زاخر بالقضايا التي تقع في بؤرة اهتمام السينما والعقل البشري، وقد أُلِّف بأسلوب ساحر وجذَّاب لينال إعجاب الأكاديميين وعُشَّاق السينما على حدٍّ سواء.

إن الأفلام السينمائية جميعها تَنبِض بالحياة من الناحية النفسية، وتتفجَّر بالدراما الإنسانية؛ دراما يمكن رؤيتها من زوايا عديدة مختلفة؛ في الأفلام ذاتها، وفيمَن يصنعونها، وفيمَن يشاهدونها. يستكشف هذا الكتاب هذه القضايا، ويعرض كيف فسَّر علماء النفس الأفلام السينمائية، وكيف قدَّمت السينما العلاج النفسي والأمراض النفسية. كما يفحص المؤلف أيضًا التركيبة النفسية لكبار المخرجين؛ مثل ألفريد هيتشكوك، ومارتن سكورسيزي، ووُدي آلِن، والممثِّلين البارزين؛ مثل أنجلينا جولي وجاك نيكلسون، إلى جانب تناول ما للأفلام السينمائية من تأثير عميق على الجمهور. واستنادًا إلى خبرته الواسعة في مجالَي السينما وعلم النفس، يكشف المؤلف عن الصلات العميقة بين عالم السينما الخيالي وواقع الحياة اليومية.

http://www.mediafire.com/?c02txxkyb5g1p0a



 

 

amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 08-07-2016, 12:03 PM   #52
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر



رواية "بعد 7 سنوات" هي رائعة من روائع الروائى الفرنسى "غيوم ميسو" رواية مثيرة ، سطورهاغنية بالمفاجآت، وتجمع بين التشويق والرومانسية..
فرّقهما الطلاق... فوحّدهما الخطر.
بعد طلاق عاصف بين بطلي الرواية سبستيان ونيكي، استأنف كل منهما حياته بعيداً عن الآخر، إلى أن اختفى ابنهما جيريمي في ظروف غامضة. أهو فرار؟ أهو اختطاف؟
لكي تنقذ نيكي ابنها، لم تجد خياراً سوى اللجوء إلى طليقها الذي لم تره منذ سبع سنوات. اتحدا مرغَمَين، وانخرطا في مطاردة بعثت الألفة بينهما، ألفة اعتقدا أنها فُقدت إلى الأبد...
رحلة تسافر بالقارئ عبر صفحاتها من نيويورك إلى ساوباولو مروراً بشوارع باريس.
زوجان مغامران يجدان نفسيهما في مأزق.

https://drive.google.com/file/d/0Bwa...w?pref=2&pli=1



 

 

amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 27-08-2016, 05:51 AM   #53
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر





في وقتٍ متأخرٍ من صيف عام ١٨٧٧، في مدينة كونستانتسا على البحر الأسود، جاءت إلينورا كوهين إلى هذا العالم على يَدِ قابِلتَيْن من التتار، وتجلَّت مواهِبُها الاستثنائية باعتبارها طفلة معجزة في سِنٍّ صغيرةٍ للغاية. وعندما كانت في الثامنة من عمرها، اختبأت على متن سفينةٍ تُقِلُّ والدَها يعقوب تاجر السجاد إلى إسطنبول؛ عاصمة الإمبراطورية العثمانية المُزدحِمة والمُفعَمة بالألوان والزاخرة بالأحداث؛ حيث كانت حياةٌ جديدةٌ في انتظارها هناك.
وفي الشوارع الضيِّقة لتلك المدينة، التي كانت تُعَدُّ مُلتقَى العالم، تشيع المؤامرات والشائعات، ولا يكون الناس كما نراهم دائمًا. ولكن إلينورا ستُغيِّر مسار الإمبراطورية العثمانية بأكملها عندما يُعجَب بنبوغها السلطان عبد الحميد الثاني الذي كان محاطًا بشَرْنقة من الأصدقاء والأعداء المنتشرين في أرجاء مملكته المفكَّكَة والمترامية الأطراف.

http://mybook4u.com/2012-08-05-09-53...نبول-pdf-مجانا




 

 

amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 11-10-2016, 12:34 AM   #54
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر



انشأت سفيتلانا نوعاً جديداً من الأدب قائماً على كتابة رواية من الأصوات المتعددة لشهود مرحلة ما.
وحازت على عدة جوائز دولية أهمها جائزة السلام من معرض فرانكفورت للكتاب 2013. وجائزة نوبل للآداب 2015،
التي نالتها على أعمالها المتعددة الأصوات التي تمثل معلماً للمعاناة والشجاعة في زماننا.
وهي تعمق بأسلوبها الاستثنائي - الذي يقوم على تداخل دقيق بين صوت البشر - الفهم لعصر كامل.

. في كتابها فتيان الزنك وثقت التدخل السوفيتي في أفغانستان بين العامين 1979 و 1985.
جمعت فيه مقابلات مع جنود عائدين من الحرب، أو مع أمهات وزوجات جنود قتلوا هناك،
وأعيدت جثثهم في توابيت مصنوعة من الزنك.
كانت نتيجة الحرب آلاف القتلى والمعوقين والمفقودين،
مما دفع سفيتلانا إلى أثارة أسئلة حساسة حول الحرب، من نحن؟ لماذا فعلنا ذلك؟
ولماذا حصل لنا ذلك؟ ولماذا صدقنا ذلك كله؟
تعرضت سفيتلانا للمحاكمة بسبب نشرها هذا الكتاب،
وتم إضافة جزء من الوثائق المتعلقة بالمحاكمة في الترجمة العربية.

https://drive.google.com/file/d/0B2E...czOFdPYWc/view



 

 


اخر تعديل كان بواسطة » amyralhrf في يوم » 11-10-2016 عند الساعة » 12:35 AM.
amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 12-10-2016, 10:16 PM   #55
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر




اكتشفت إريكا فالك، شابة ثلاثينية تشتغل بتأليف التراجم، وتعيش في مدينة ساحلية هادئة في السويد، جثة إحدى صديقات طفولتها مقطوعة اليدين في حوض حمام مليء بالماء البارد، فوجدت نفسها مقحمة رغما عنها في التحقيقات. وما لبثت أن اقتنعت بأن الأمر لا يتعلق باتريك هيدشتروم.

انخرطت إريكا مدفوعة بهذا الحب الناشئ في البحث عن الحقيقة، فكشفت عن أسرار فظيعة داخل المجتمع المحلي الذي كانت تعتقد أنها تعرفه جيدا. عثر بعد ذلك على جثة رسام متشرد في مشهد آخر يوهم بالانتحار…

إن رواية أميرة الجليد تعلن عن دخول إريكا فالك، المحققة الهاوية التي تمزح في مغامراتها بين التشويق والفكاهة وعواطف كوميديا الأخلاق، دخولا مدويا إلى ساحة الرواية البوليسية العالمية.

وقد حاز هذا العمل الرائع الذي نال كثيرا من الاستحسان، الجائزة الكبرى للأدب البوليسي لسنة 2008 وجائزة الرواية البوليسية العالمية للسنة نفسها.

https://drive.google.com/file/d/0B8F...kxMm41ZGc/view



 

 

amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 02-02-2017, 01:58 PM   #56
amyralhrf
مشرف المنتدى الادبي ومكتبة الاقلاع العامة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ amyralhrf
amyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحبamyralhrf فوق  هام السحب
رد : 》 نادي القراءة 《 لنقرا ممعا ونرتقي بالفكر




موتٌ صغير ـ محمد حسن علوان
.
القائمة الطويلة لبوكر 2017
.
منذ أوجدني الله في مرسيّة حتى توفاني في دمشق وأنا في سفرٍ لا ينقطع. رأيت بلاداً ولقيت أناساً وصحبت أولياء وعشت تحت حكم الموحدين والأيوبيين والعباسيين والسلاجقة في طريقٍ قدّره الله لي قبل خلقي. من يولد في مدينة محاصرة تولد معه رغبة جامحة في الانطلاق خارج الأسوار. المؤمن في سفرٍ دائم. والوجود كله سفرٌ في سفر. من ترك السفر سكن، ومن سكن عاد إلى العدم
.
يترك «محمد حسن علوان» الروائي السعودي مضماره الذي عُرف به في كتابة الروايات الرومانسية أو تلك التي تدور حول علاقة الرجل بالمرأة في أربع روايات سابقة، لينتقل في روايته الخامسة «موتٌ صغير» إلى الرواية التاريخية التي تعتمد على سيرة أحد أئمة الحب والتصوف الكبار هو الشيخ «محيي الدين ابن عربي» الذي حفظ الناس مقولته «أدين بدين الحب أنى توجهت ركائبه فالحب ديني وإيماني». وعلى الرغم من أن «الحب» دينه، و«التصوف» طريقه، إلا أن «علوان» آثر أن ينقلنا إلى جانبٍ آخر في حياة ذلك الإمام وهو يحكي سيرته.

..................................
https://drive.google.com/open?id=0B6...FFnb1dBU191NVU



 

 

amyralhrf غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:47 PM.

الأن حمل تطبيق منتديات الإقلاع
 

تنبيه : كل ما يطرح من مشاركات يمثل رأي كاتبه ولا يمثل رأي إدارة الموقع

ترقية وتطوير » تحميل دوت كوم
Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©1999 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة منتديات الإقلاع - شبكة الإقلاع -1999-2017