منتديات شبكة الإقلاع ®


الصفحة الرئيسية البحث انظمة شبكة الإقلاع سوق الاقلاع عضويات التميز (الذهبية والفضية والتجارية) جوال الإقلاع حمل صورك من هنا من خلال فتح موضوع خاص بك
بوابة الأنباء ieqla3 اختصر روابطك من هنا البرامج اعلن معنا حساب الشبكة في موقع تويتر اعلن معنا
العودة   منتديات شبكة الإقلاع ® > المنتديات الإقلاعية والشعبية > منتدى مدونتي
التسجيل التقويم التأشير على جميع الاقسام بالمشاهدة




إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 27-08-2017, 10:40 PM   #11
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

كتبت مرة رسالة لفلسيطين من زمان، و قالت لي إحداهن أن فلسطين تنتظرني و هذا مالن أنساه في حياتي كلها

نص الرسالة/
إيه.. أنتِ حبيبتي، كل "زريف طول" مُلثم بالكوفية يمشي في شوارعك المتآكلة هو بطلي، ألوان علمك -الوديعة جدًا- أمام رصاص الملاعين..هم ألوان روحي، كل أم "يا إم الشهيد اسندي ظهيريك بدياتك و امشي راسك مرفوع مابين.. خياتك، قالوا البطل انوقع تدمع عليه العين، و إنتي ليوم الفرح خبيتي دمعاتك" أم رائعة..قابلة بكل لوعتها لأن تكون أمًا صالحة لعالم رث مثل هذا، أي قصيدة عربية معذّبة كتبها شاعر شغوف بفلسطين.. هي أذاني و اقامتي و التشهد الأخير، أي جدة "يظنون تحت الثوب منها عساكرًا بأفتك أنواع السلاح ستبرزُ، فسلم على جيش الدفاع لأنه؛ يهدده شالٌ و ثوبٌ مطرزُ" تلك حبيبتي و منارة قصص و حكايات قديمة أتوق لسماعها، أي بناية ألمسها فأجد "اذا ماصافحت شيخًا أو لمست بنايةً فستجد منقوشًا على كفيك نص قصيدةٍ - يا ابن الكرام- أو اثنتين" هي تحفة معمارية، أي طفل يغني لك بحماس في ظل مدرسة مقصوفة "الجلال و الجمال و السناء و البهاء في رباك.. في رباك" ذلك طفلي، أي "تخت شرقي" من غزة.. يجيء مغنيًا أمام العالم منطلقًا بالجمال.. ذلك دهشتي، ما أعرف جديًا إذا ممكن في يوم أكون "جيتك وراي سنين .. ببلادي مطويين.. حامل إلك حلمين حلوين.. قلبي و عينيّا". إيييييه.. شخانته الكلام قدامش شخانته؟



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 29-08-2017, 02:59 PM   #12
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

"أنا بدي طير، محدا بيلغي جناحاتي." و الله ياهبة طوجي الحياة تلعن خيرنا، بس شنسوي، نحكي نفس ماغنيتي و نحاول، كل هذا الكفاح في حياة تعتبر عبور، مش شي دائم، مرات أحسه كثير و الله ، لكن هذا قضاءك ياربي، صحيح أني مدلله قياسًا على حيوات أخرى، الحمدلله



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 31-08-2017, 11:14 PM   #13
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

و يمر الوقت ..



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 31-08-2017, 11:20 PM   #14
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

أبي أكتب بس مش عارفة وش أقول، أبي أثرثر، كذا محادثة طويلة لين ماخلاص، فيني كلام ما أدري وش هو، مستعدة أتكلم مع أي أحد، عن أي سالفة، أي قصة، لكل من يمر هنا و يشعر أنه عنده قصة أو سالفة، سخيفة أو مضحكة،حزينة أو مالها داعي.. مر عليّ و قولها



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:29 PM   #15
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

أعتقد أنك مهزوم عنما لا تملك امرأة تكتب لك.

هذا الاعتقاد اللي ترسخ في مخي من سنة تقريبًا، أظن أن الحياة هزمتك إذا ماكنت تملك امرأة تواجه بضحكتها تعب العالم، و تحبك و تكتب لك بكامل طفولتها. لكم الحرية في تخيل مدى غباء هذا الاعتقاد بس بكيفي



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:30 PM   #16
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

يبدو أنني كبرت بفظاظة، ماعدت تلك البنت التي تختلس من الليل نورًا لكي تكتب رسائل لحبيبها، في الحقيقة أنها لا تصله و لن، و لا زلت أفكر أين ذهبت حفنة الأمل التي كانت بي.. في أن تلامس حروفي المكركبة و التي كنت أكتبها بقلم أحمر عيونه.. و روحه، إنني أفكر في ذلك الفتات من الأمل، ليس لأنه ينقصني الآن..بل لأنني أهدرته في شيء سخيف.. مثل أن أحب ذلك الحقير الوسيم الرائع الطاهر، و أنا غير متيقنة من السيول التي كانت تحملها نظرته لي ذلك اليوم، قميصه الأسود اللعين.. و صوته المرتب، أشعر أنه لو كان صوته سيتحول إلى مكان ما في عالم موازي.. فإنني أتخيله غرفة ملك متواضع و بسيط. لقد كنت أحبه و أكتب له بتلك المتعة التي أشعر بها و أنا أعد سلطة لذيذة، أحبه بكامل سمرته التي تصيب أي حرب مجنونة بالخدر. و لو غرف لي القدر وقتًا ضئيلًا لأقابله فيه، فإنني سأصرفه كله في أمومتي، هل تعرفون ماذا تفعل الأم الجديدة من أفعال هوجاء و هي تشهد أيام طفلها الأولى؟ و هي تحميه و تجلس من نومها قلقة لتراقب أنفاسه، و تأخذه لحضنها لمجرد حاجتها هي لذلك؟ فقط و فقط؟ آه، ياولدي ووالدي.
* هذا نص مشوش و قديم.



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:31 PM   #17
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

.
.
"مفروض إنتَ تكون كلّ الوقت حدّي
مخوّفني بطريق ما شكلها بتودّي"



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:31 PM   #18
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

أنا حزينة و بائسة و لا أستطيع اكمال قضم تفاحة كاملة، لشدة شعوري الغبي بأنني سأختنق بها ثم أموت. أشعر بأن العالم يزاحمني في كبدي، ألا تقول الأم لطفلها يا "فلذة كبدي" ؟ أنا أقول للعالم..يامرض كبدي. هذا غبي، أنا حزينة، ليس كما يقول ذاك "مو حزن لكن حزين" أنا حزينة، بكل الطرق التي لا تعبر عن "مو حزن". الجميع يتركك في النهاية، تخيّل أن تدخل صديقتك في عاصفة عنوسة من أجل أن تبقى معك؟ أو أن يرفض والدك الواجب العسكري الذي أتاه و هو شاب لأجل أن يكون معك حينما تولد و يوقظك صباحًا للمدرسة؟ تخيل أن تفكر أن العالم ملزوم بأن يكون معك؟ أرجو أن ترفض التخيل.. و أن تتخذ مع نفسك ميثاقًا ينص على أنه يجب عليك ألا تحزن عندما تفلت يد شخص ما من يدك، حتى و لو كنتما تمشيان في طريق ربيعي بديع. حتى لو شعرت بالوحشة البغيضة تلك التي تشعر بها العروس بعد أن تفارق بيت أهلها، لا تحزن عليه. ثم إنه -في النهاية- العروس تنقبر في بيت زوجها و هي سعيدة أصلًا.



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:33 PM   #19
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

من جهتي، في وقت يبدو حقيرًا و مغموسًا في البصل، أفكر أحيانًا لو نستطيع أن نقف على حافة جبل معًا، نجري في نهر معًا، في شرايين فيل، في دماغ عالم فيزيائي، على عتبة الجحيم، بالقرب من العذراء، في ضريح النبي، على قبة مسجد، تحت جرس كنيسة، في علبة سجائر، في قصة واقعية، في فيلم دراما، في عيون رمادية، في نص شعري ساخط، في قلبي، من كبدك، في أغنية خليجية معفنة، في ثقة شخص يمشي متبخترًا، في دندنة ابن الجيران، في آخر القطار، أول الطائر، في زنزانة، زنزانة يارب، معًا.



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 01:34 PM   #20
Fatimati_
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fatimati_
Fatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحبFatimati_ فوق  هام السحب
رد : مُش و لا بد .

تمسّك بالنواجذ بالشخص اللي إذا ما أرجعتك الحياة له بعد غياب عنيد، يقول لك "كنت مستنياك" .



 

 

Fatimati_ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 06:35 AM.

الأن حمل تطبيق منتديات الإقلاع
 

تنبيه : كل ما يطرح من مشاركات يمثل رأي كاتبه ولا يمثل رأي إدارة الموقع

ترقية وتطوير » تحميل دوت كوم
Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©1999 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة منتديات الإقلاع - شبكة الإقلاع -1999-2017