منتديات شبكة الإقلاع ®


الصفحة الرئيسية البحث انظمة شبكة الإقلاع سوق الاقلاع عضويات التميز (الذهبية والفضية والتجارية) جوال الإقلاع حمل صورك من هنا من خلال فتح موضوع خاص بك
بوابة الأنباء ieqla3 اختصر روابطك من هنا البرامج اعلن معنا حساب الشبكة في موقع تويتر اعلن معنا
العودة   منتديات شبكة الإقلاع ® > المنتديات الاكاديمية والثقافية > مكتبة الإقلاع العامة
التسجيل التقويم التأشير على جميع الاقسام بالمشاهدة




إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 10-03-2020, 12:18 AM   #21
المِسْك
مشرفة البوم الإقلاع للصور والمقاطع الطريفة
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ المِسْك
المِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحبالمِسْك فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤


صباح الخير ياجميلة القلب والمبسم

تسلم اناملك على الطرح الرائع ، تجذبني نوعية هالكتب وأحب قراءتها
خاصه إذا كان الأسلوب شيق وممتع

ذاتاً الرواية في قائمة الكتب المراد شرائها
وبعد المقدمة تحمست أكثر لقرائتها

تذكرت رواية قديمة في عصور الأسى والألم والظلم عندما أجتمع أثنان
في الحب بعيداً وتحدا الجميع بعيداً عن الحرب والحزن الذي يخيم على
وطنهم

أحببت فقرة أعجبني ولم يعجبني

شكراً لك ياعزيزتي ريما



 

 

المِسْك غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 2 اضافة رد مع اقتباس
قديم 10-03-2020, 10:58 AM   #22
اول واخر مرة
مقلع فني مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ اول واخر مرة
اول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤

إقتباس »
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة المِسْك »

صباح الخير ياجميلة القلب والمبسم

تسلم اناملك على الطرح الرائع ، تجذبني نوعية هالكتب وأحب قراءتها
خاصه إذا كان الأسلوب شيق وممتع

ذاتاً الرواية في قائمة الكتب المراد شرائها
وبعد المقدمة تحمست أكثر لقرائتها

تذكرت رواية قديمة في عصور الأسى والألم والظلم عندما أجتمع أثنان
في الحب بعيداً وتحدا الجميع بعيداً عن الحرب والحزن الذي يخيم على
وطنهم

أحببت فقرة أعجبني ولم يعجبني

شكراً لك ياعزيزتي ريما
ياصباح الخيرات والليرات الذهب
ميه أهلين وسهلين ..
نور المكان بوجودك
يا اهلين وسهلين ومرحبتين

اي اتحمسي يالمسك اساسا يا المسك ولا إحسنت وصل لكم اديش جميلة خاني التعبير لانو الكلمات اد ما كتبت لن استطيع وصف جمال هل الرواية
وتأثيرها العالي ..
بكرة بس رح تقرئيها رح تتزكري حكي وتعرفي فعلا تأثير هل الرواية عالي رح تنتهي منها وتشتاقي ترجعي تقرئيها ..

وأجمل ما في الحب عندما يكون في عوائق و مطبات و صعاب واختلافات لكن بنهاية المطاف
الحب بينتصر ولو كان نشوة الانتصار بالحب بعيدة
وهاد اللي صار مع ندى وأحمد ..
فعلا قصة رائعة ..
الاروع انها بطابع إسلامية الحب فيها جميل جدا جدا جدا بعيد كل البعد عن الانحلال و الفساقة ..


اقرئيها
شكرآ كتير على مرورك حبيبتي اسعدتيني جدا



 

 

اول واخر مرة غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 11-03-2020, 01:20 AM   #23
يَ عيني
خبير إقلاعي مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ يَ عيني
يَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحبيَ عيني فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤





حينما يكون الاختلاف في الدين عميقًا وعارمًا بين طرفين
صار الهوى وقيد قلبيهما تتجلى عظمة القصة وقدسية المشاعر.

أذكر أني قرأتها قبل سنوات عدّة وقد خلّدت صُحبتها في قلبي أثرًا كبيرًا يصعب عليَّ رصفه في كلمات.
رائعة رائعة وأكثر، كانت في ذلك الوقت بمثابة الصديق الذي أغناني بصحبته عن صحبة غيره من الناس.
علّمتني أيضا أن الإسلام ليس شرطًا أن يتمثل في أراء وتصرفات كل من يقولون إنهم يتحدثون باسمه.!

*في فقرة ما أعجبك وما لم يعجبك
أوافقك بشدّة في كل ما ذكرتِه.

شكرًا لكِ على أناقة السرد وتألقِك
بالمناسبة أضحكني حماسك في سرد أحداثها لصديقاتك
ذكرتني بنفسي حينما صرعت بأحداثها رؤوس أخواتي حتى كأنهن قرأنها.



 

 

يَ عيني غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 3 اضافة رد مع اقتباس
قديم 11-03-2020, 09:42 AM   #24
اول واخر مرة
مقلع فني مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ اول واخر مرة
اول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤

إقتباس »
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة يَ عيني »




حينما يكون الاختلاف في الدين عميقًا وعارمًا بين طرفين
صار الهوى وقيد قلبيهما تتجلى عظمة القصة وقدسية المشاعر.

أذكر أني قرأتها قبل سنوات عدّة وقد خلّدت صُحبتها في قلبي أثرًا كبيرًا يصعب عليَّ رصفه في كلمات.
رائعة رائعة وأكثر، كانت في ذلك الوقت بمثابة الصديق الذي أغناني بصحبته عن صحبة غيره من الناس.
علّمتني أيضا أن الإسلام ليس شرطًا أن يتمثل في أراء وتصرفات كل من يقولون إنهم يتحدثون باسمه.!

*في فقرة ما أعجبك وما لم يعجبك
أوافقك بشدّة في كل ما ذكرتِه.

شكرًا لكِ على أناقة السرد وتألقِك
.

شكرآ جزيلا لك يَ عيني على مرورك اللطيف وشكرآ على اطرائك عزيزتي ..

فعلآ تأثير هذه الرواية عجيب قرأتها من شهرين لكن الى الآن تأثيرها كبير قرأت خلفها رواية لكي اخرج نفسي من تأثيرها لكن حقيقتا لم استطع والى الان افتح الرواية واقرأ منها وكأني اقرأها لاول مرة ..
ربما تأثيرها كان كبيرآ علي لانني اول طالبة شريعة ونقاشات الدنية في الرواية كانت تثرُني فأبتسم وانا اقرأ واتحمس واحيانآ اقرأ بصوت علي حتى أنني بحثت عن اسفار موسى والعهد القديم والجديد ..وربما لانني سورية قريبة من لبنان وذاكرتي أعادتني الي الحرب في لبنان واتذكر اهتمام والدي للاخبار ومجزرة قانا .. مشاهد مرت في ذاكرتي اشعرتني اني جزء من هذه الرواية
حقيقتآ هذه الرواية استهلكت تفكيري بمعنى الكلمة
لكنها تستحق جدآ
و حمدت ربي على نعمة التي خلقت بها نعمة الاسلام نعمة اني اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله ..

إقتباس »
بالمناسبة أضحكني حماسك في سرد أحداثها لصديقاتك
ذكرتني بنفسي حينما صرعت بأحداثها رؤوس أخواتي حتى كأنهن قرأنها
هههههههههههههههه
يا ليت انتهى الامر فقط على صديقاتي ايضا خواتي وامي والاكثر زوجي المسكين كنت اقرأ بصوت عالي لكي يسمع وهو يقول لي ومن قال لك اني أُريد الاستماع ههههههه صرعت راسه جدا جدا ههههههه



 

 

اول واخر مرة غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 22-03-2020, 08:46 PM   #25
سعدون
من كبار شخصيات الإقلاع

 
الصورة الرمزية الخاصة بـ سعدون
سعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤



أهلاً ريمااا
أولاً آسف على التأخير على أمل أكتب رد وافي
لكن حقيقةً ما قدرت أكمل للآخر
انا قريت الشخصيات و القصه للنهايه
لكن فقرة "مقتطفات " و اللي بعدها ما كملتها
لكن بأعلق على اللي قريت
أولاً حبييييت أم ريما إنها وصّت شخص على بنتها
و فعلاً ريما ضحيه تبهدلت من عائله لعائله
و زين لقت ندى اللي حنّت عليها 👍🏻
أما ندى و أحمد الله يعينهم قصتهم مأساويه

شكرا ريمااا على اني من زمان عن القصص و الروايات
ما احب قراءة القصص أحب القصص المصوره كالمسلسلات




 

 

سعدون متواجد حالياً
Facebook Twitter 2 اضافة رد مع اقتباس
قديم 23-03-2020, 12:19 AM   #26
اول واخر مرة
مقلع فني مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ اول واخر مرة
اول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤

إقتباس »
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة سعدون »


أهلاً ريمااا
أولاً آسف على التأخير على أمل أكتب رد وافي
لكن حقيقةً ما قدرت أكمل للآخر
انا قريت الشخصيات و القصه للنهايه
لكن فقرة "مقتطفات " و اللي بعدها ما كملتها
لكن بأعلق على اللي قريت
أولاً حبييييت أم ريما إنها وصّت شخص على بنتها
و فعلاً ريما ضحيه تبهدلت من عائله لعائله
و زين لقت ندى اللي حنّت عليها 👍🏻
أما ندى و أحمد الله يعينهم قصتهم مأساويه

شكرا ريمااا على اني من زمان عن القصص و الروايات
ما احب قراءة القصص أحب القصص المصوره كالمسلسلات


السلام عليكم
اهلا وسهلا
جدا اسعدني مرورك رغم انك مالك بالروايات ..
وفعلا ريما عانت الأمرين وتعزبت بحياتها جدا جدا جدا ومع زلك كانت دائما عندها أمل لمستقبل جميل
حافظت على اسلامها وتدينها وحجابها رغم انها كانت بين مجتمع يرفض تماما دينها ناضلت لأخر رمق بحياتها .. ومع زلك كانت محبة جداا ووفيه وومتنه جدا للي رباها جاكوب حزنت جدا عندما ارسلها إلى جنوب لبنان عند اخته تأملت رجوعها ..
في أحد الاحداث كانت مؤلمة حقا عندما اتصل جاكوب لإخته راشيل واجابت ريما لهفتها لسماع صوت مربيها كانت من اروع ما قرأت لكن وللاسف جاكوب أعرض عنها ورفض التكلم معها .. للعلم جاكوب فعلا أحبها كإبنته لكن كان خائف على عائلته من دينها لذلك نفاها للبعيد وبعد استشهادها ندم ندم كبير حزن عليها بشكل كبير ولكن ويا للقدر العجيب أسلم جاكوب في نهاية المطاف وربما هو الان مع ريما في جنان الخلد كما تمنت ريما تماما ان تلتقي به تحت عرش الرحمن يوم لا ظل الا ظله ..
على فكرة أخ سعدون قصة ريما بكل تفاصيلها حقيقية حتى ان البعض اعترض على الكاتبة لنهاية ريما المأساوية لكن أكدت ان فعلا استشهدت وعرضت قصة حياتها بكل شفافية ..
..
بينما قصة ندى فظيعة جدااا جدااا لنعلم حقيقتا أن إن أراد الله هدايت شخص لدين الحق يسخر له كل من في الكون لأجله فلقائها بأحمد و ريما وحبها الكبير لكليهما وتعلقها الشديد بهما ثم فقدهما تباعا وألمها الشديد على فقد أحمد جعلها تهرب لفرنسا لتنسى حبها المفقود ويا للعجب هربت من حزنها لتلجئ الى ربها وتناجيه هربت من لبنان الى بلد الكفر فيه هو السائد فأسلمت هناك أسلمت إيمانا ويقينآ برب العالمين سبحان الله .. مشهد إسلامها كان من اقوى المشاهد في الرواية حقيقتا سرت القشعريرة داخلي وغمرت عيني الدموع من تأثري على طريقة اسلامها وهي وحيدة من البشر تماما لكن كانت متصلة مع ربها مع خالقها .

للعلم حبها لأحمد من أجمل قصص الحب التي قرأت
وكيف كان أحمد معها وملازمها رغم غيابه .. ومشاعرها ومشاعره المتلخبطة المتداخله ببعضها عند عودته بعد زمن طويل وكيف ورغم العقبات ورغم الظروف الا ان حبهم كان أكبر من كل شيء



أقترح عليك قراءتها وخصوصا حاليا مع توقيف جميع المسلسلات بتركيا بسبب كورونا ..
تأكد من أول حرف ستقرؤه الى اخر حرف في الرواية سيكون ممتع جدا ويجرك لإستكمال الرواية لنهايتها .. لمعرفت أغوار هذه الحكاية ..
اسلوب الكاتبة في كشف مشاعر الابطال تجعلك وانت تقرأ تشاهد المشهد امامك وكأنه يعرض على شاشة التلفاز من كثر حقيقتا ايداع الكاتبة لتوصل المشاعر ...
اسفة اطلت عليك بالكلام اتمنى أن تكون قرأة ما كتبته لنهاية ههههههه
وشكرا مرة اخرى على مرورك



 

 

اول واخر مرة غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 2 اضافة رد مع اقتباس
قديم 23-03-2020, 02:23 PM   #27
سعدون
من كبار شخصيات الإقلاع

 
الصورة الرمزية الخاصة بـ سعدون
سعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحبسعدون فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤




ريمااا
هههههههه ايه قريت كل كلامك افا عليك بس
شوفي تفاجأت بإستشهاد ريما
لكن المفاجأه الكبرى إسلام جاكوت !
جد تفاجأت و فرحت بهالشي كتيييير
أما ندى الحمدلله الله هداها و مو مهم وين المكان و الزمان
بس وش نهاية أحمد ؟ << واضح مو ناوي يقرأ الروايه هههههه




 

 

سعدون متواجد حالياً
Facebook Twitter 1 اضافة رد مع اقتباس
قديم 01-04-2020, 12:26 AM   #28
مشاعِر الوٍد
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ مشاعِر الوٍد
مشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحبمشاعِر الوٍد فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤




اسعد الله صباحك يا أنيقة

اشكرك لاني ارجعتي لي ذكرى قراءة هذا الكتاب وكانت منذُ
زمن ليس ببعيد تالقت به المبدعة د.خولة حمدي
فسردها لتفاصيل وخفة الكتابة جعلتني اعيش أجواء الرواية
وتمنيت انها لم تنتهي حتى انني اقتنيت من بعدها غربة الياسمين التي ايضا راقت لي كثيرا و أن تبقى وانا الان اعيش تفاصيلها ولم انتهِ منها بعد لنفس الكاتبة

ابدعتِ بكل ماطرحتيه هنا واستحققتي وعن جدارة التمييز والتثبيت لروعته

دمتِ بود




 

 

مشاعِر الوٍد متواجد حالياً
Facebook Twitter 2 اضافة رد مع اقتباس
قديم 01-04-2020, 12:43 PM   #29
اول واخر مرة
مقلع فني مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ اول واخر مرة
اول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحباول واخر مرة فوق  هام السحب
رد : قراءة في قلبي أنثى عبرية ❤

إقتباس »
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مشاعِر الوٍد »




اسعد الله صباحك يا أنيقة

اشكرك لاني ارجعتي لي ذكرى قراءة هذا الكتاب وكانت منذُ
زمن ليس ببعيد تالقت به المبدعة د.خولة حمدي
فسردها لتفاصيل وخفة الكتابة جعلتني اعيش أجواء الرواية
وتمنيت انها لم تنتهي حتى انني اقتنيت من بعدها غربة الياسمين التي ايضا راقت لي كثيرا و أن تبقى وانا الان اعيش تفاصيلها ولم انتهِ منها بعد لنفس الكاتبة

ابدعتِ بكل ماطرحتيه هنا واستحققتي وعن جدارة التمييز والتثبيت لروعته

دمتِ بود

اهلا وسهلا ..
اسعد الله صباحك ومساءك بكل خير عزيزتي

جدآ أسعدني مرورك ..
حقيقتآ فعلآ أبدعت د. خولة حمدي بسرد الحكاية بإسلوبها السهل المليئ بالمشاعر الجميلة ..
أيقنت حقيقتآ بعد قراءتي لرواية أين المفر لدكتور خولة أن جمال رواية في قلبي أنثى عبرية ليس فقط بسبب حكاية ندى إنما بسبب قلم د.كتورة خولة حمدي الأكثر من رائع
حيث أنها أجدت في كلتا الرواياتين التي قرءتها بإسلوبها الجميل .. الذي أجادت فيه بوصف المشاعر والاماكن وحتى الشخصيات ..
قلمها ورغم سهولتها في الكتابة الا انه يحمل في طياته الكثير والكثير من المعاني والعبر الجميلة التي ترسخ في الفكر .. وحتى الفؤاد

جيد أنك انهيتي غربة الياسمين وقراءة ممتعة لرواية أن تبقى وانصحك بعد انتهائك منها أن تقرئي رواية أين المفر فهي لاتقل جمالآ عن نظيرتها
في قلبي أنثى عبرية
وانا إن شاء الله قريبآ سأقرأ غربة الياسمين المتأكدة انها ستكون رائعه مثل أخواتها
شكرآ مرة أخرى لمرورك



 

 

اول واخر مرة غير متواجد حالياً
Facebook Twitter 0 اضافة رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:00 PM.

الأن حمل تطبيق منتديات الإقلاع
 

تنبيه : كل ما يطرح من مشاركات يمثل رأي كاتبه ولا يمثل رأي إدارة الموقع

ترقية وتطوير » تحميل دوت كوم
Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©1999 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة منتديات الإقلاع - شبكة الإقلاع -1999-2017