مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
قديم 25-02-2018, 04:32 PM   #20
سنــــــدس
مشرفة منتدى الفن الآسيوي
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ سنــــــدس
سنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحبسنــــــدس فوق  هام السحب
رد : [دراما كورية] سأصير لكِ أماً حتى لو كانت جريمة بنظر القانون "Mother"



الحلقة الثامنة


استسلمت أخيراً وتابعتها هاردسب :


التغطية الكتابية




بعد أن رأت هيون جين صورة هي نا وتعرفت عليها تسأل المحقق عن رأيه حول القضية
ويجيبها بأنه يعتقد بأن أحداً ما قد أخذها.

سوجين تخبر هي نا بأن رحيلهم سيتأجل لبعض الوقت وتسألها إن كانت لا تمانع من الإقامة في بيت الجدة، وهي نا ترحب بذلك.

جي بوم يتصل بأم سوجين الحقيقة ويطلب منها عدم الانتقال.

يي جين تخبر سوجين بأنها دعت الطبيب جين هونغ على العشاء لتتحقق من نواياه تجاهها.

رئيس التحرير يسحب من هيون جين التحقيق الصحفي حول اختفاء هي نو ويوكله لصحفي آخر بسبب عدم تقديمها للتقرير.



أم هي نا تبحث في كمبيوتر حبيبها لتعرف سر اهتمامه بسوجين. بينما ذهب هو للملجأ القديم
الذي بات مهجوراً ويعثر على آثار تدل على أن سوجين وهي نا كانت متواجدتين هناك

يحضر الطبيب جين هونغ للعشاء، وتسأله يي جين بشكل مباشر عن سبب اهتمامه بسوجين
على الرغم من كونها فقيرة وكبيرة في العمر ولا تجيد الطبخ
فيرد علهيا بأنه يفضل النساء الفقيرات الأكبر سناً لأنهن أكثر حكمة، ويذكرنه بوالدته.

سوجين تقول للطبيب جين بأنه من الأفضل ألا يكون إلى جانبها لأنها ارتكبت جريمة وهي هاربة من العدالة
ويخبرها بأن لا مشكلة لديه في هذا طالما أنه لم يتضرر أحد من ذلك

أهم شي سلامة النية

تستاء أم سوجين عندما تكتشف أن هي نا لا تجيد القراءة جيداً، وتطلب من يي جين تسجيلها في الروضة مع طفليها
تعترض سوجين ألا أن هي نا تبدي رغبتها بدخول الروضة لتصبح مثل ابنة خالتها.

يي جين تتذمر لزوجها من الزام امها بالعناية بـ هي نا، ويرد عليها بأن سبب انزعاجها الفعلي
هو حصول هي نا على حصة من الميراث بحسب وصية أمها
وتخبره بشكوكها حول كون هي نا ليست ابنة أختها البيولوجية
فيقول بأن المهم هو كونها مسجلة في دفتر العائلة كابنتها قانونياً سواء كانت بيولوجية أو متبناة.



هيون جين تخبر سوجين بأنها اكتشفت موضوع هانا، وتلومها على مافعلته لأنه قد يدمر العائلة بأكملها
وتخبرها بأنه في حال اصرارها على المضي بذلك فمن الأفضل لها الرحيل بأسرع ما يمكن.

جي بوم يواصل التحري عن أم سوجين البيولوجية، ويلتقي بحارس السجن الذي يخبره بأنها تبرعت بكل مالها للميتم الذي تركت سوجين فيه
يسجل جي بوم حديثه مع الحارس ويعرضه على أم سوجين بالتبني، وتطلب منه وقف التحري وعدم اخبار سوجين بأي شيء.



سوجين تخبر جي بوم بأن أمراً ما طرأ وأنها بحاجة للجواز بأسرع ما يمكن
وتوشك على اخباره بالحقيقة، لولا مقاطعة يي جين لهما التي تسأل سوجين
عن ختمها من أجل اتمام معاملات التسجيل بالروضة
تستخدم يي جين الختم لعمل توكيل يسمح لها بالاطلاع على سجل سوجين العائلي


الحركة اللي تطير الحل والحلال في المسلسلات المصرية والخليجية

بعد أن تخبر سوجين جي يوم بعزمها على الرحيل يقوم بإعطائها تسجيل محادثته مع حارس السجن.

يي جين بعد مراجعة السجل العائلي تتأكد بأن هي نا ليست ابنة سوجين، وتواجهها بذلك
فتخبرها سوجين بأنها لا تريد الميراث وأنها سترحل بعد غد.



المرأة العجوز في قرية هي نا تخبر رجال الشرطة بأنها رأت معلمتها تأخذها.

سوجين تستمع للتسجيل الذي أعطاها إياه جي بوم، وتستعيد جزءاً من ذكرياتها

أم هي نا بعد مشاهدة البرنامج الوثائقي لتبني سوجين، تذهب لمنزل والدة سوجين
بينما تغادر يي جين برفقة هي في الوقت نفسه


الله يرزقني على قد ما شفت ذا المشهد في كل أنواع الدرامات اللي تابعتها في حياتي



تذهب سوجين لرؤية أمها البيولوجية بعد سماع التسجيل، وتخبرها أمها بكل ما مرت به
منذ انجابها لها وهي في سن التاسعة عشرة واضطرارها للرحيل من منزلها بسبب ذلك
وتشردها وهي تحاول تربيتها، ثم تعرفها بذلك الرجل الذي قبل بإيوائهما واطعامهما
وتعنيفه لها الذي امتد بعد ذلك إلى سوجين نفسها
وتخبرها كيف أنها حاولت الهرب لكنه عثر عليها وقام قطع إصبعها
ما جعلها تدرك بأن قتله هو الوسيلة الوحيدة للخلاص
وبعد رؤية وثائقي التبني في السجن، انتقلت للعيش في ذلك الحي لتتمكن من رؤيتها


هي نا تنجح في اجتياز امتحان دخول الروضة اثناء المقابلة رغم اخفاقها في الامتحان الكتابي
وتعود مع يي جين وابنتها للمنزل
وصب واي يخبرونكم إن عندهم وجبات للأطفال لمن يهمه الأمر



أم هي نا تتنظر أمام المنزل، وتراها وهي تنزل من السيارة وتناديها باسمها

نسبة المشاهدة للحلقة الثامنة
2.394






 

 

سنــــــدس غير متواجد حالياً
Facebook Twitter