مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
قديم 28-08-2014, 12:34 PM   #252
ma-jun
خبير اقلاعي
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ ma-jun
ma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحبma-jun فوق  هام السحب
رد : Arashi 4 dream || ♥~ يوميات - مقابلات





Otonoha - 2014.08.15 - Vol. 129

مرحباً.

هذا أنا.
ساكوراي شو..
في كل عام كنت أقوم بشراء الصنادل المفضلة لدي وأقدمها للأعضاء كهدية في أعياد ميلادهم..
مؤخراً ، عندما كنا نستعد للمغادرة كانت هناك ثلاثة أزواج من الصنادل المتشابهة في الشكل واللون ولم نعرف لمن تعود فأصبح الأمر فوضوياً..
لذا عاهدت نفسي بأن لا أقدم الصنادل كهدية مرة اخرى..

في اليوم الآخر ، شاركت في حفل لم الشمل للمرة الأولى منذ أن تخرجت من الثانوية..
كنا في مدرستنا المتوسطة نبقى مع نفس الزملاء طوال الثلاث السنوات..
على الرغم من ذلك ، كان هذا هو أول حفل لم شمل نقيمه..

"الفصل"

أعتقد بأن الأمر مشابه بالنسبة للجميع..

هناك أشخاص كنتم أصدقاء جيدون حقاً معهم..
وهناك أشخاص كانت صداقتكم معهم جيدة إلى حد ما.
وهناك أشخاص بالكاد تتحدثون إليهم.
وحتى أشخاص لم تبقوا معهم لوقت طويل.

أليس ذلك صحيحاً ؟
(أم هذا فقط بالنسبة لي ؟)
بصراحة ، لم أكن حريصاً جداً على الذهاب إلى هناك.

السبب الوحيد الذي جعلني أذهب..

"الأشخاص الذين كنتم أصدقاء جيدون حقاً معهم"

ذلك كل مافي الامر..

(حسناً... ربما لن أستمتع هناك ، لذا سأذهب لفترة وجيزة فقط)

بصراحة ، تلك كانت دوافعي..

لقد وصلت عندما كانوا في طريقهم إلى مكان آخر..

"قف!!"
"قف!!"
"قف!!"

العديد من الوجوه التي لم أرها منذ مدة طويلة..

"أنت!"
"أنت!"
"أنت أيضاً جئت"

هكذا كان الأمر.

لقد جلسنا وتحدثت إلى الكثير من الاشخاص.

A:
"أتعلم ! كنا أصدقاء جيدون حقاً ، إلى أن قلت لي عندما كنا في الصف التاسع،

'أنت أصبحت صديقي فقط لأنني أنضممت إلى الجونيز'

هل تتذكر ذلك ؟
لطالما أردت وضع الأمور في نصابها الصحيح"


أنا لم أتذكر ذلك. أتساءل ما الذي حدث.
بل كنت دائماً أُخبر بالعكس عندما دخلت المدرسة الثانوية.

B:
" في ذلك الوقت ، كان هناك الكثير من الفتيات عند بوابة المدرسة ، يقولون "أنا أنتظر أخي الصغير"
لم يسبق وأن كان هناك أخوات ينتظرن إخوانهم الصغار في هذه المدرسة التي جميع طلابها فتيان.

قد لا تكون لاحظت ذلك ، لأنني تخلصت منهن"


ليست لدي أي فكرة.

C:
"قبل بضع سنوات، كان لديك تصوير دراما في محل ما، "فلان" كان يعمل هناك.
لقد قال بأنك تجاهلته عندما إلتقت عيناكما.
قال " لقد تغيّر" (لول)


لم ألاحظه إطلاقاً ، هل تغيّرت ؟

D:
"هل تتذكر ؟
لقد كنت معك عندما ذهبت إلى إيبسو لتسليم سيرتك الذاتية"


نعم ، أتذكر. كان ذلك عندما تغيّرت حياتي.
أتذكر بوضوح ذلك المشهد الذي كان بجانب نادي الأسرة.

"امي كذلك سعيدة حقاً بنجاحك
لقد اتخذت شخصياً هذا اللقب ‘المعجب الأول بك‘ "


الشخص المدين له بكل شيء قد ظهر.
الشخص الذي طالما أردت رؤيته، "المعجب الأول بي"
( كان يجب عليّ أن أجده في وقت أبكر، ربما أكون قد إتصلت به سابقاً )

إنه الشخص الوحيد الذي كان معي في ذلك اليوم ، في تلك اللحظة ، في ذلك المكان.

هو الوحيد الذي كان هناك من أجلي.

لا أستطيع أن أشكره بما فيه الكفاية.

من سن 12 إلى 15.

يوجد أشخاص يعرفونني...
"قبل أن يحدث الأمر" (يقصد قبل إنضمامه للجونيز)
و "أثناء حدوث ذلك"

لذا حدثت تغييرات كثيرة عندما كنت في الصف الثامن ، بصراحة ، ذاكرتي مبهمة قليلاً.

ولكن إنه من الرائع حقاً رؤية جميع من كانوا معك في تلك الفترة.

طريقتنا في التحدث بشكل صاخب منذ أن كنا معاً قبل 18 عاماً لم تتغير مطلقاً.

الأشخاص الذين كنت صديق جيد معهم.
الأشخاص الذين كانت صداقتنا جيدة إلى حد ما.
الأشخاص الذين بالكاد تحدثت إليهم.
حتى الأشخاص الذين لم أبقى معهم لوقت طويل.

كان ذلك غريباً...
رؤية تفاعلات غير متوقعة بين زملاء الدراسة.

بالتأكيد كانت هذه هي المرة الأولى التي أشرب فيها مع الجميع.
"سيكون جميلاً إذا إجتمعنا مع زملاء الثلاث سنوات من المرحلة الثانوية"

هذا ما كنت أتأمله في تلك الليلة الصيفية من عام 2014 ، بعد ذلك ذهبت إلى المنزل بمفردي.
أنا سعيد لأنني ذهبت إلى هناك.

15 أغسطس 2014
ساكواري شو





 

 

ma-jun غير متواجد حالياً
Facebook Twitter اضافة رد مع اقتباس