مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
قديم 22-10-2008, 09:07 PM   #1172
P e r T i N ~
من كبار مميزين الفني
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ P e r T i N ~
P e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحبP e r T i N ~ فوق  هام السحب

الحلقه الـ 12 }~

بدت الحلقه بـ رجا وهو يدخل بيت سميره صديقة ليلى .. و لقى ليلى ضامّه اياد , إنصددم مرره , و قال لـ لأياد انت وشلون تسوي كذا مع زوجتي؟! دخّلتك لبيتي و جل!ستك ع سفرتي و وثقت فيك !! / قبل لا يمشي رجآ وضّح معلومه لـ ليلى .. أنها ماعاد هي بـ شايفه البنات , و لا حتى بتلمس شعره منهم , قعدت ليلى تصيح بس رجآ مشى و تركهآ .. ,
ليلى قامت تهذري عقب ماراح رجا و تقول لاياد نبي نزرع هنا زيتون و هنا بنحط مرجيحه و هنا بنحط بيت للكلب اللي بنشتريه .... و و و و .. الخ / الين ما صرخ فيها ايااد وقال وش فيك ياليلى!؟ قالت انا قاعده افكر في حياة خلاص بنفصل فيها عن بناتي ..!
يمكن انت تقدر تنقذني !! و ضمته و صاحت و هو بعد صاح .
- شهيره و امها راحوا لم زينب .. بحجة انهم يبي يزورون ابوها بعد التعب اللي جاه , زينب في المطبخ تسوي القهوه , و جت تقدّمها لهم و جت عينها بـ عين شهيره !! قالت شهيره والله البيت حلو ودي اشوفه كله , فهمتها زينب و قالت تعالي شوفيه اذا حآبّه .. يوم طلعوا برآ قالت زينب لـ شهيره وش تبغين توصلين له انتي؟! قالت شهيره مابي اوصل لـ شي غير اني ابي اشوف منهي هالحرمه اللي خاق معها رجلي و مسمّي بنتي عليها و معه صورتها في مكتبته و اللي دآيم يهوجس فيها !! قالت زينب اللي بيني و بين كريم انتهى خلاص ..
- رجع رجا للبيت و لقا بناته ينتظرون امهم .. و سألوه عنها , لكن مشى و خلاّهم ,
جت عديله و سألته اذا كان يبغاها تنام عندهم و تجلس مع البنات بما أن ليلى مو معهم .. لكن رجآ رفض و قال لا مانبي نحرجك مع زوجك .
البنات بينامون و حلى تحاول ترقّدهم لكن قعدوا يصيحون و يقولون اننا ماراح ننام الين تجي ماما ,
حلى ماقدرت عليهم و نآدت رجآ اللي كان جالس في مكتبه و ينآظر صورة ليلى ,
راح رجآ للغرفه اللي فيها بناته و قال لـ حلى وش فيك تنادين؟ قالت انهم ماطاعوا ينامون يبون امهم !!
قعد يقول لبناته ان فيه اشياء في الحياه نبيها تصير لكن ما تصير =) .. شوي و يرن التلفون و ترد حلى و تلقاها ليلى , وشرحت لها حلى الوضع السّيء < ,
قالت ليلى احكي لهن قصه يحبون القصص هم .. ولا تصارخين عليهم يخافون ! و قالت بعد عطيني البنات أكلّمهم .. رقت حلى لغرفة البنات بسررررعه و هي فرحاانه و قالت احزروا من يبي يكلّمكم الحيييين ؟! قالوا ماااماااا < يامصلي !
خذ رجآ السماعه و قال لا اكيد هذي وحده غلطانه في الرقم .. ( رمآ السماعه ع السرير متعمّد عشان تسمع ليلى اللي قاعد يصير ) و سدح بناته كل وحده ع سريرها وهم يصيحوون و ليلى تسمعهم , بعد كذا خذ السماعه و نزل يكلّمها تحت قال نعم وش تبين؟ اطلعي من حياتنا ! خليك في حياتك مع حبيبك اياد ! , قالت ليلى حرام عليك يا رجا انا أم !! قال انتي اصلاً ماتستاهلين تكونين أم و ماتنفعين أم .. ( ) .
قفّل الخط و رمآ التلفون ع الارض و الظاهر انه تكسّر مدري !
قعدت ليلى تصيح .. نامت , جا الصبح ثم قامت تآخذ دوووش ع قولتها .
- رجآ يلبّس البنات و هم قد تأخّروا ع الروضه !! , رجآ ما يدري و لا يلحّق يلبّس البنت الاولى الجاكيت ولا البنت الثانيه و الجزمه !
نادى حلى بس جت اختنا في الله انبطحت ع الاريكه و قامت تشخر ,
رن الجرس و صارت زينب .. اللي إتقبلها رجآ بـ إبتسآمته اللي تقط الطير من السمآآ ,
و قالت انها متّفقه هي و ليلى انها تمرّ الصبح ع البنات و تآخذهم للروضه , قال رجآ انا عندي فكره عن هالقرار ايه .. قالت زينب آسفه ع المشكله اللي صارت بينك و بينها , بس ان شاء الله تنحلّ قريب =) , قال رجآ انه هو اللي بيوصّل البنات اليوم .. فـ جلست زينب بالبيت و قعدت تقوّم حلى تقولها روحي للجامعه ( مادرت ان الاخت مفصوله ) , ردّت حلى بـ قسآوه قالت انتي هنا تهتمين في البنات و بسس ! لاتحشرين روحك في كلش! ,
راحت زينب للمطبخ تسولف مع عديله .. و دخلت حلى عقب ما لبست و قالت انها تبي قهوه , قالت زينب بس لازم تشربين حليب!! قالت حلى انا ماقلت لك لا تصيرين ملقوفه ؟!
طلعت حلى , عديله حرّصت ع زينب انها ماتتكلم مع حلى لانها حيوانه , زينب تذكّرت موعد لها و قالت لـ عديله بروح شوييييي وبجي .. يوم طلعت و تلقى حلى توّها بتركب التاكسي .. قالت زينب لـ حلى عادي اركب معك ؟ عندي مشوار لأني !! رفضت حلى و قالت اتصلي ع مكتب التاكسي وفّري لك واحد .. هنا رآعي التاكسي قال ( المكتب مافيه تكآسي اليوم ) , قالت حلى معناتها استنّي هنا ليييين ما أوصل و يرجع لك هذا .
- اياد اتصل ع ليلى و قال ماراح تداومين اليوم؟ قالت ما أظن والله .. قال طيب امس قلت لك بتكلم انا وياك بموضوع , شلون نتكلم ؟! تبغين نطلع نتعشى مع بعض؟ قالت لا اذا فيه شي تبغى نتكلم فيه مرّ عليّ المسآ هنا بالبيت مادوي اطلع , قال طيب .
- شهيره نآدت صديقتها اللي تشتغل مذيعه مدري مغنّيه مدري وشي , وقعدوا يسولفون .. و صديقتها تشلّخ عليها و تقول ان الممثله (ديمه ) صديقتها و تناديها كذا ديمه حآف , قالت لـ شهيره تستاهلين , لاني قد اقترحت عليك بزماناتك تشتغلين معي بس رفضتي !
قالت شهيره ايه والله , تعرفين .. مع زوجي و بنتي , ما أقدر اشتغل هالشّغله .
زينب رآحت تزور ليلى و تسألها تقول ليش تسوين كذا ؟! وش اللي قاعد يصير؟!
قالت ليلى ان فيه بعض الاشياء ما تنقال .. المهم طلّعت مبلغ فلوس و عطتهم زينب ( زينب محتاجه للفلوس جداً عشان وضع ابوها الخطير ) , طلبت ليلى طلب من زينب , انها تجيب البنات بكرا عندها .. لان رجآ مانعها منهن , و سألتها ليلى عن أخبآر رجآ؟! قالت ظينب تشوفيه هادي و سآكت لكن اذا دقّقتي فيه تلاحظين انه مزعوج , قالت ليلى ااها فهمت .
جوّآل رجآ يرنّ و رد ّ , صاروا اللي متعاقدين معه في كتآبآته يقولون فسخنآ العقد , عصّب رجآ و قال هذا اللي كان ناقصني عاد !!
زينب قاعده تتدرّب كيف تقول لـ رجآ انه يسمح لها تآخذ البنات عشان يشوفون امهم ( كأنها كانت خآقّه ؟! ) .

هنا انتهت حلقة اليوم/ تابعونآ
Opera ..!




 

 

P e r T i N ~ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter