مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
قديم 22-12-2009, 06:48 PM   #323
الـين الورد
مقلع tv متميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ الـين الورد
الـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحبالـين الورد فوق  هام السحب
التغطيه الكتابيه لحلقه 19



*عيال مبارك الفهيم أتفقوا على طريقه عمل الشركه ثم قال خالد كيف نور راح تكمل شغلها وهي بهالحاله قالت أنا راح أوكل رجلي عبدالله قال خالد حتى لوكنت رافض كلكم رموافقين ورفضي ماله أهميه ثم قالهم عبدالله عن المشروع اللي كان العم مبارك يبيه والكل وافق عليه وطبعا خالد رافض ثم قال هو اللي كلفني بالمشروع وسويت كل التصاميم قالت نور أعتبر هذا وصيه ولازم تنفذ والكل وافقها قال خالد خلكم واقعيين ليه تسوون اشياء المسؤوله عنها الدوله قالو هذي نعتبرها زكاه عن عمرنا وعن أبونا قال عبدالله الصدقه شئ ياخالد والزكاه شئ ثاني قال فكنا زين كل شئ بسبتك أنت حيه من تحت الرمل ولاوش عرفك بمشاريع أبوي قال مايجوز أسمع شئ واسكت عنه هذي وصيه وأن كل التصاميم اللي سويتها للمشروع أنا متطوع فيها قال فهد المشروع راح يصير والكل وقف معه قال خالد خلاص خلونا نتفاهم .
*بدر مع نجاه ويمدح عبدالله وأنه رجال موداش على طمع قالت حنا يالحريم لابغينا نعرف شئ عرفناه قال بس هذا حسام قدر يكذب على نور قال ان المرأه لاأنقص عليها يكون بمزاجها وأن عبدالله قايم بنور وحابها من كل قلبه .
*نور وعبدالله بالكوفي وحاجزين بفيلم ويحكون عن السينما ثم قعدو يشترون من السوق ولما طلعو قال هذا أحنا شرينا ولاحد درا أنك ماتشوفين .
*نور وعبدالله بالغرفه قاعد يقرأ لها قصه وماعجبتها وتبي تنام قال أجل بروح أنام على الكنبه قالت لا من اليوم وطالع أبيك تنام جنبي.
*خالد بالشركه يحكي مع ناديه ويقولها عن الزواج ثم دق التليفون ولما رد طلع أبومحمد صرفه ورجع لناديه وقال اليوم على العشا راح نحكي عن كل شئ يتعلق بزواجنا.
*فوز سمعت ناديه وهي تحكي وأحتارت وراحت قالت لم فهد عن الموضوع كله .
*نور سوت توكيل لـ عبدالله .
*ناديه نازله من سيارتها ودخلت المطعم عند خالد ولحقها فهد وشافهم مع بعض وهم قاعدين يتغزلون ببعض ومنقهر من تصرفات أخوه وأنه ماراح يسمح لها تخرب بيته وقام ورجع لبيته وقال لـفوز أنه شافهم قالت طيب والحل قال أنا ماأدري وش أقول أخوي الكبير وبنته بالجامعه وهذي حركاته قالت بس أخوك توه شباب قال بكره يشبع منها ويهون قالت رغم الخلاف اللي بيني وبينها الا أناه زميلتي وماأسمح لأحد يغلط عليها قال وهذا أخوي الكبير ماأقدر أربيه قالت هذي سلبيه قله يايبعد عنها ولايتزوجها على سنه الله ورسوله مثل ماكان يقول لها بالتلفون قال يتزوجها هذي تصير مرت أخوي هذا حلم أبليس بالجنه وأنها موبزر عشان أعلمها قالت وأنت ترضى بهذا الشئ قال وش طالع بيدي قالت رحله بالمكتب وكلمه ولما راح له قاله أنه راح يتزوجها قال نسيت القانون الأمريكي مايسمح لك قال هذي مشكلتي وأنا اللي بحلها قال أنا ماعندي مانع تزوج بس ماتاخذ ناديه قال بعد تتدخل بأختياراتي قال أفهمني كانت راسمه علي وتبي أتزوجها اللحين تاخذ أخوي قال موأنت تقول الزواج قسمه ونصيب وين المشكله قال هذي مومن ثوبنا قال وش فرقها عن فوز ولاحلال عليك حرام علينا لاتصير أناني قال وترضى على نفسك تأخذ وحده فشلت علاقتها مع أخوك قال أيه أرضى ليه ماأرضى قال أنا حاولت أقنعك وأنت موراضي تفهم بقولك واللي فيها فيها قال أنا راح أخذها وماعلي منك قال حتى لوهذا الشئ بيضرك هذي كانت بيوم من الأيام حبيبتي وصارت بينا اللي مايخطر على بالك قال أشرحلي قال كنا طلبه صغار والشيطان دخل بينا ورفضت أني أتزوجها علشان كذا هي تكرهني لاتحسب أنها بيك لا هي تبي تنتقم مني وتكسرني وطلع وخالد منصدم من الموضوع.
*أم محمد جتها طلبيه وبدا شغلها وخلت أحمد يروح يجيب لها طلبات العزيمه.
*ناديه بالمطعم تنتظر خالد ثم دقت عليه وقالها أنه عرف كل شئ وقعدت تصيح ثم قامت.
*ناصر ورنا وأبرار جامعين أصدقائهم وقاعدين يرقصون بالغرفه وعبدالله ونور متضايقين وراح عبدالله لهم وكلم ناصر وخلاه يطلع يكلمه وقاله كيف ترضى تخلي أختك وبنت خالك ترقص قدام العيال مايصير أنتم لحالكم والبنات لحالهم قال هذول ربع رنا أخاف تزعل قال من متى كان عندنا بنات لهم ربع قال عدل وراح لهم.

انتهى




 

 

الـين الورد غير متواجد حالياً
Facebook Twitter